GMT 6:00 2013 الجمعة 15 مارس GMT 11:17 2013 السبت 16 مارس  :آخر تحديث

نوال الزغبي تساند وائل كفوري وكارول استعانت بمكي

أحمد عدلي

انطلقت أمس المرحلة الثالثة من برنامج اكتشاف المواهب الجديد THE X FACTOR، حيث بدأ أعضاء لجان التحكيم الأربعة في اختيار أفضل 3 مواهب بفرقهم لخوض التصفيات النهائية من البرنامج التي تنطلق يوم الخميس المقبل على الهواء مباشرة مستعنين بزملاء لهم لمعاونتهم في هذه المهمة.


القاهرة: في الحلقة السابع من برنامج اكتشاف المواهب THE X FACTOR، انطلقت أمس المرحلة الثالثة من التصفيات وهي آخر مرحلة قبل التصفيات النهائية للبرنامج التي من المفترض أن تكون على الهواء مباشرة ويشارك فيها نجوم لجنة التحكيم الأربعة، إليسا، وائل كفوري، كارول سماحه وحسين الجسمي.

مرحلة بيوت الحكام التي انطلقت أمس وتختتم اليوم يخوضها 24 مشتركاً في جميع مراحل البرنامج، حيث يصاحب كل عضو في لجنة التحكيم 6 متسابقين عليه أن يختار نصفهم فقط للعبور بهم للمرحلة التالية، حيث بدأوا بالفعل في تصفيات المشتركين ولكن خارج الاستوديو.

فالفنانة اليسا اصحبت فرقتها من الفتيات إلى تركيا وتحديدا على ضفاف البوسفور بمدينة إسطنبول وأحضرت صديقها نجم الراي الجزائري العالمي فوديل ليكون شريكًا معها في اختيار أصحاب الأصوات الأفضل، فيما كان الفنان وائل كفوري بمنزله في لبنان وكشف عن مشاركة نوال الزغبي له والتي أبدت ترحيبًا بالخطوة، ورافق الفنان أحمد مكي كارول سماحه في اختيار الفرقة الافضل من بين الفرق الستة المصاحبة لها ونصحهم بأن تقدم كل فرقة نفسها.

مفاجاة البرنامج كانت مع الفنان محمد عبده الذي حل ضيفاً ليعاون حسين الجسمي في اختيار الموهبة الأفضل من فئة الشباب الذين هم أكبر من 25 عاماً والذي أكد علي أنه اعتذر سلفاً عن المشاركة في أكثر من برنامج مماثل. وقدم المتسابق محمد جعفي من فريق حسين الجسمي أغنية "مستنياك" فأبدى الفنان محمد عبده إعجاباً بصوته.

وفي فريق كارول سماحه قدمت فرقة les bledards ninja أغنية "غارو مني" حيث اشاد مكي وكارول بهم بطريقة تقديمهم للأغنية ووصول المعني له، ووصفت كارول أداء الفريق بالتطور في كل مرة فضلاً عن أدائهم الجسدي، فيما حظيت فرقة young pharos  أغنية راب تمزج بين العربية والانجليزية، حيث اشاد عضوي لجنة التحكيم الذين أشادوا بالأغنية الثورية التي قدموها.

وائل كفوري ونوال الزغبي استمعا لصوت المتسابق أدهم نابلسي الذي قدم أغنية "هذا أنا" ورأت نوال أنه كان يشعر بالخوف، فيما طالب وائل بالعمل على صوته ونفسه بسبب الطبقات، فيما قدم اللبناني حسام ترشيتي أغنية ولو للفنان وديع الصافي، حيث أشادت نوال ووائل بخامة صوت.

إليسا ومغني الراب الجنزائري فوديل استمعوا للمتسابقة ايمان قرقيبو التي قدمت أغنية سألوني الناس، حيث وصف فوديل صوتها بالمميز والفريد من نوعه، وقالت إليسا أنها تشعر بوجود إيمان بالتصفيات النهائية، وقدمت المتسابقة المغربية حبيبة بوزعزيزي أغنية "اكثر" للفنانة اصاله، وأشاد عضوي لجنة التحكيم بتحكمها في صوتها.

إبراهيم ونور من فريق حسين الجسمي لم يستطيعا السفر إلى دبي وتم اختبارهم عبر الاقمار الصناعية، وقدم إبراهيم عبد العظيم أغنية الأماكن، وحظا صوته بإعجاب الجسمي ومحمد عبده، لتغني بعده المتسابقة نور طرابيشي، فيما قدمت فرقة "مرايا" المصرية أغنية "بحبك وحشتيني" أمام مكي وكارول حيث أشادا بصوتهم وقالت كارول أنها تحب إحساسهم، كذلك فرق عرب اوسس التي قدمت أغنية "عربي أنا" بطريقة الراب أمامهم.

فريق هارموني قدم أغنية وجدها مكي صعبة على الفريق، فيما غنى المتسابق المصري اسلام حماد أغنية أمام وائل ونوال واتفق أعضاء لجنة التحكيم على أن خوفه حد من أداء، فيما قدم المتسابق زين الدين أغنية "لو نويت" التي حظيت بإعجاب أعضاء لجنة التحكيم، وغني أمامهم أيضا علي المحياوي، كذلك المتسابق المنتصر والذي قدم أغنية "إني انساك".

أمام إليسا وفوضيل قدمت المتسابقة سلوي انلوف أغنية أجنبية حيث أكدا على أنها كانت خائفة ولم تغني مثل كل مرة، وقدمت ماريتا أبي نادر ولم تحظَ بإعجاب أعضاء لجنة التحكيم، فيما قدمت المتسابقة مروى أغنية "بقي انت" أمام حسين الجسمي والفنان محمد عبده، وغنت أمامهم أيضا المتسابقة سوزان أبو الحسن حيث رأوا أن لديها ما يميزها في صوتها.
 


 

في ترفيه