GMT 7:30 2013 السبت 23 مارس GMT 21:49 2013 الإثنين 25 مارس  :آخر تحديث

أكس فاكتر: أصالة في بيروت رغم الخوف

أحمد عدلي

انطلقت على مدار اليومين الماضيين المرحلة النهائية من برنامج THE X FACTOR وأدت إلى خروج مروى من فريق إليسا.


القاهرة: انطلقت خلال اليومين الماضيين المرحلة الأخيرة من برنامج THE X FACTOR لاكتشاف المواهب، وحلّت الفنانة أصالة ضيفة على حلقة أمس، فيما أطلت الممثلة يسرا اللوزي لتقديم البرنامج مع باسل الزارو للمرة الأولى.

ظهرت يسرا مرتبكة بعض الشيء في إطلالتها وأخطأت مرتين في أرقام المتسابقين في حلقة الخميس بينما كانت أكثر ثقة بنفسها خلال حلقة الجمعة. وأكد مقدما البرنامج أن لجنة التحكيم والمتسابقين سيردون على أسئلة الجمهور عبر صفحات التواصل الخاصة بالبرنامج عبر "فيسبوك" و"تويتر"، وأعلنوا أن الفنان محمد فؤاد سيكون ضيف حلقة الجمعة المقبلة من البرنامج.

أولى الحلقات المباشرة كانت مساء أمس الأول، حيث بث ملخص سريع لما سبق وعُرض عن مسيرة المشتركين الذين دخلوا على المسرح بعد دخول أعضاء لجنة التحكيم وجلسوا معًا في الأماكن المخصّصة لهم، فيما شرح مقدما البرنامج قواعد خروج المتسابقين في الحلقات المقبلة التي تعتمد على تصويت الجمهور، وسيقف أقل مشتركين حصلا على نسبة التصويت أمام لجنة التحكيم وسيؤدي كل منهما أغنية خلال حلقة الجمعة من كل أسبوع ليبقى الأفضل للأسبوع التالي ويخرج المتسابق الآخر من تصفيات البرنامج.

أما حلقة أمس الجمعة فبدأت بأغنية بناديك تعالي التي قدمها جميع المتسابقين، لتبدي إليسا خوفها على جميع المتسابقين من فرقتها، ويؤكد حسين ثقته بفريقه، بينما عبرت كارول عن خوفها على فريق مرايا الذي ظهر الإرهاق على أعضائه خلال غنائهم في حلقة الخميس.

بعدها قدمت أصالة خلال الحلقة أغنيتين، بدأتهما بـ"شخصية عنيدة" ثم "يا حبيبي"، فيما وجهت لها إليسا التحية لقدومها إلى بيروت رغم خوفها ووصفتها بالبطلة، لكن أصاله قالت إنها لم تكن خائفة لكن كان هناك ما يخيف، ليبدأ بعد ذلك إعلان أسماء المتسابقين الذين حصلوا على أصوات الجمهور.

ونجا أعضاء فرق كارول سماحة ووائل كافوري من الوصول إلى المرحلة الخطرة، فيما وصل لهذه المرحلة مروى من فريق إليسا والمتسابق الليبي إبراهيم من فريق الجسمي، ليقدّم كل منهما أغنية من اختياره لاستطلاع رأي لجنة التحكيم بهما، حيث صوّتت إليسا لمريم، بينما انحاز باقي أعضاء لجنة التّحكيم لصالح إبراهيم. فصعدت إليسا على خشبة المسرح وهي تغالب دموعها لوداع تلميذتها، مؤكدة أن خروجها من البرنامج ليس نهاية المطاف لكنها في الوقت نفسه تحترم قواعد البرنامج.

إلى ذلك، شهدت حلقة الخميس غناء المشتركين الثلاثة عشر، ومُنح الجمهور فرصة لمدة يوم من أجل التصويت لهم، وكان أول المشتركين في حلقة الخميس الأردني أدهم نابلسي أحد أعضاء فريق وائل كفوري الذي نال إشادة إليسا باختياره الأغنية التي قدمها، فيما أكد الجسمي أنه نجح في تقديم نفسه كمطرب له صوت مميز لا يقلد أحدًا.

المتسابقة الثانية كانت المغربية سلوى انلوف من فريق اليسا التي قدمت أغنية بالإنكليزية وهي تعتبر أصغر متسابقة بالبرنامج، فنالت إعجاب أعضاء لجنة التحكيم، فيما حظيت المتسابقة الثالثة المصرية مروى بإعجاب أعضاء لجنة التحكيم بصوتها.

أما فريق ليبدار نينجا التابع لكارول سماحه قدم أغنية عن السلام، وأشاد الجسمي بالجو الذي خلقه على المسرح رغم عدم قوة أصواتهم مشيرًا إلى أن THE X FACTOR ليس صوتًا فقط وهم نجحوا في الوصول لقلبه سريعًا، فيما أبدت إليسا إعجابها بصوتهم.

وقدم المتسابق حسام قرشيشي من فريق وائل كافوري أغنية "يا شاغل بالي" وهو المتسابق الذي اثار إعجاب كارول سماحة لتغير أدائه عن المراحل الأولى وتقدّمه نحو الأفضل، فيما قدمت المتسابقة مريم تركي من فريق اليسا اغنية "لا يا حبي" وأبدت لجنة التحكيم إعجابها بها لكن كارول قالت إن بعض الكلمات كانت تفلت منها لكن هذا الأمر ليس مهمًا خصوصًا أنها المرة الأولى لها في الغناء المباشر.

وقدم المتسابق محمد الريفي أغنية "عيون القلب" وحظي بتصفيق حاد من الجمهور وأعضاء لجنة التحكيم خصوصًا إليسا التي قالت إن لديه شيئا مختلفا عن الآخرين، فيما قالت كارول إن لديه بصمة شخصية ولا يشبه أحدًا من المطربين، ويظهر محترفًا على المسرح من خلال ثقته في نفسه وفي ما يقدمه.

من ثمّ قدمت فرقة "مرايا" التابعة لكارول سماحه أغنية "اه يا للي" لفرقة وسط البلد، حيث أبدى وائل إعجابه بهم كمجموعة لكنه أشار الى وجود ضعف في الغناء الصولو لديهم من الممكن أن يتحسّن مستقبلاً، وهو ما اتفقت معه إليسا حيث أشارت إلى أن هناك ما ينقص لكنها لم تستطع معرفته، فيما قالت كارول إن تقديمهم حركة نال من تركيزهم في الغناء.

وقدمت المغربية إيمان كركيبو أغنية "اه يا ليل" حيث حصدت إشادة الجسمي، وأبدت كارول إعجابها بإمكانيات صوتها وإحساسها، فيما قالت اليسا إن غناء المتسابق السعودي علي حامد كان من دون إحساس، بينما دعاه الجسمي للعمل على نفسه بشكل أكبر، مؤكدًا أنه لا يمانع مساعدته رغم كونه من فريق وائل إذ كان يريد تقديم أغنية خليجية، وقالت كارول إنه كان يفتقد النضج والإحساس.

وغنى المتسابق الليبي ابراهيم عبد العظيم أغنية "الله الله يا بابا" التي حظيت بإعجاب إليسا والجسمي، فيما قال إبراهيم إنه سيقوم بالغناء باللهجة الليبية في الحلقات المقبلة إذ استمر في البرنامج، فيما قدم فريق يانج فروز أغنية إنكليزية فعبرت كارول عن فخرها بهم لتقديمهم الأغنية بشكل مميز، المتسابق الأخير في حلقة أمس كان المنتصر بالله الفارسي الذي قدم أغنية "ما بنساكم" وتباينت أراء لجنة التحكيم بشأنه.

وقالت راوية الشاطر المشرفة على البرنامج إن التصويت للمتسابقين يكون مفتوحا للجمهور على مدار يوم واحد وهو الفاصل بين حلقة الخميس وحلقة الجمعة، مشيرة إلى أن البرنامج في نسخته العربية يطبق النسخة الأجنبية الأصلية من البرنامج دون تدخل فيها في ما يتعلق بالمتسابقين واستضافة أحد نجوم الغناء ليكون ضيفا في الحلقات.

وأضافت الشاطر في تصريحات لـ"إيلاف" أنه في حال تعادل التصويت بين أعضاء لجنة التحكيم بشأن المتسابقين المفترض خروج أحدهما يتم اللجوء لأصوات الجمهور بالنسبة واستبعاد المتسابق الذي حصل على نسبة تصويت أقل، وهو ما قد يحدث في الحلقات المقبلة حيث يتم الكشف عن الأصوات والنسب التي حصل عليها كل منهما.

وأشارت إلى أن المتسابقين الـ12 المستمرين في البرنامج يخضعون لتدريبات على الصوت وتدريبات مع أعضاء لجنة التحكيم طوال الأسبوع وحتى موعد الحلقات المقبلة من البرنامج ومنها تدريبات مع الموسيقار هادي شرارة حتى يقدموا أفضل ما لديهم في حلقات البث المباشر.


 

في ترفيه