: آخر تحديث
في محاولة للتوصل إلى اتفاق مع روسيا

مجلس الأمن يصوت السبت على وقف اطلاق النار في سوريا

نيويورك: افاد دبلوماسيون ان مجلس الأمن الدولي أرجأ التصويت على طلب وقف لاطلاق النار في سوريا لثلاثين يوما حتى ظهر السبت (1700 ت غ) بعد ساعات من المفاوضات التي فشلت في التوصل الى اتفاق مع روسيا.

ويجري المجلس مشاورات منذ 9 شباط/فبراير حول مشروع قرار متعلق بهدنة انسانية، مع شن القوات الحكومية السورية حملة قصف جوي كثيفة تستهدف الغوطة الشرقية قرب دمشق التي تسيطر عليها المعارضة. 

وقال سفير السويد لدى الامم المتحدة اولوف سكوغ للصحافيين بعد اجتماع مغلق للمجلس "لم نتمكن من سد الفجوة بشكل كامل".

واضاف "سوف نتابع العمل الليلة على أمل ان نعود غدا بالتأكيد لنصوّت".

واعربت السفيرة الاميركية نيكي هايلي عن خشيتها مع استمرار المفاوضات ليوم آخر حول الهدنة التي تسمح بتوزيع مساعدات انسانية واخلاء الجرحى.

وكتبت هايلي على تويتر "من غير المعقول تعطيل روسيا التصويت على وقف لاطلاق النار يسمح بادخال مساعدات انسانية في سوريا".

وتابعت "كم عدد الاشخاص الذين سيموتون قبل ان يوافق مجلس الأمن على التصويت؟ لنقم بذلك الليلة. الشعب السوري لا يستطيع الانتظار". 

وقتل أكثر من 460 مدنيا بينهم 100 طفل في الهجوم الذي بدأ قبل ستة ايام على الغوطة الشرقية التي قال الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش ان 400 الف سوري يعيشون فيها "الجحيم على الأرض".

وتعثرت المفاوضات بسبب مطالبة روسيا بأن تلتزم الجماعات المسلحة التي تقاتل الرئيس بشار الأسد بالهدنة.

وفي تنازل لروسيا ينص مشروع القرار على ان وقف اطلاق النار لا يشمل العمليات ضد تنظيم الدولة الاسلامية او القاعدة، بالاضافة الى "الأشخاص والجماعات والمنشآت والكيانات" المرتبطة بالمجموعات الارهابية.

ويطالب مشروع القرار برفع كل شكل من اشكال الحصار، ويشمل ذلك الغوطة الشرقية واليرموك والفوعة وكفريا، كما ويطلب من كل الأطراف "وقف حرمان المدنيين من المواد الغذائية والأدوية الضرورية لبقائهم على قيد الحياة".

وقال السفير الكويتي منصور العتيبي الذي يتولى رئاسة مجلس الأمن "نحن قريبون جدا"، مشيرا الى انه لا يوجد اجماع على مشروع القرار حتى اللحظة.

واستخدمت روسيا حق النقض 11 مرة ضد مشاريع قرار حول سوريا تستهدف حليفتها في دمشق. وفي تشرين الثاني/نوفمبر استخدمت حق النقض لانهاء تحقيق تقوده الأمم المتحدة حول هجمات بالأسلحة الكيميائية في سوريا.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ميت سريريا يحاولون انعاشه
Rizgar - GMT السبت 24 فبراير 2018 02:17
ميت سريريا يحاولون انعاشها . بسبب حاجة الغرب لهذه الكيانات اللقيطة. الموت السريري ( Clinical death) هو حالة الانعدام الفجائي لدوران الدم في الأوعية الدموية والتنفس والوعي. في أحيان قليلة يمكن بواسطة انعاش القلب والرئتين Cardiopulmonary resuscitation احياء شخص ميت سريرياً. نقطة مهمة هنا وهي إذا لم يتم التدخل بسرعة في الانعاش فأن الشخص سيدخل حالة الموت البيولوجي. طبيا هناك حالتان فقط للموت وهما الموت السريري والموت البيولوجي (ويسمى أيضا بالموت الدماغي).


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. عبدالله الثاني: من أين يأتون بالشائعات ؟
  2. الكعبة المشرّفة تستعد لارتداء ثوب جديد
  3. العبادي يدعو معصوم لبدء اجراءات انتخاب الرئاسات الثلاث
  4. التدخين السلبي في الطفولة
  5. المعارضة مصرّة على حق السوريين في التغيير
  6. الرئيس العراقي يتهيأ لدعوة البرلمان الجديد إلى الانعقاد
  7. أنقرة تغازل موسكو نكاية بواشنطن!
  8. ظريف: لن نسقط كما سقطت حكومة مصدّق
  9. مليونا مسلم يبدأون مناسك الحج في مكة
  10. عقار جديد يرسل الخلايا السرطانية في نوم عميق
  11. هل يواجه الجنيه المصري مصير الليرة التركية؟
  12. بسبب المليشيات الطائفية: أميركا تحذر رعاياها من السفر للعراق
  13. ترمب يهدد بخطوة غير مسبوقة لمحو
  14. إيران تتحدى ترمب!
  15. حكاية الجاسوس العراقي الذي اخترق صفوف تنظيم الدولة
في أخبار