GMT 4:30 2012 الأحد 25 مارس GMT 17:04 2012 الخميس 30 أغسطس  :آخر تحديث

مغاربة: مؤامرة أبعدت دنيا بطمة عن لقب (عرب آيدول)

عدنان أبو زيد

رافق احتفالية تتويج المتسابقة المصرية كارمن سليمان بلقب برنامج Arab Idol في موسمه الأول، بعد أن حصلت على أعلى نسبة تصويت من الجمهور، جدل واسع بين المتابعين للبرنامج في أنحاء الوطن العربي حول عدالة النتيجة في آخر حلقات البرنامج التي عرضت على MBC1 السبت 24 مارس/آذار 2012.

وأسفرت النتيجة بين المتسابقتين كارمن سليمان المصرية ودنيا بطمة المغربية عن فوز كارمن باللقب، مما اثار جدلاً واسعاً واستياء كبيراً لاسيما بين  المجتمع المغربي الذي كان يتوقع فوزاً ساحقاً لدنيا في البرنامج، وبلغ الحزن لدى كثيرين الى حد اتهام لجنة التحكيم والبرنامج بالتحيز.
انحياز
فقد كتب الشاب المغربي كريم علي، على صفحته في الفيسبوك بأن هناك دلائل تشير الى أن الحلقة الأخيرة من البرنامج نظمت بطريقة تضمن فوز كارمن.
وتابع: "ظهر الحق، فهذه الحلقة (معمولة) من أجل كارمن، وهذا (حرام )".
ودون كريم أيضا " بأن الهواتف تحركت، و كارمن (كذبت) أمام الجمهور، وأبدلت اسمها من كارمن عصام إلى كارمن سليمان".
وتابع: "كيف نفسر اعداد الشافعي أغنية لها قبل برنامج (عرب أيدول). ويشير كريم الى أن هناك انحيازاً واضحاً لصالح كارمن". ويصف ما حدث بأنه  (مسرحية) كانت نتائجها ضد رغبة الجمهور.
ويدون أيضا: "كل الأصوات جميلة، لكن الجمهور لن يغفر لكارمن و الشافعي (كذبهما ) و ( نفاقهما)".
لن يتفوق أحد على مصر
لكن الشاب المصري رمسيس كامل يعتبر في مدونته فوز كارمن بمثابة استعادة لدور مصر الريادي في الفن. ودون أيضاً بأن فوز كارمن كان مؤكداً على الرغم من محاولات المغاربة، الأخذ بزمام الموقف والدفع باتجاه فوز دنيا.
ودون أيضا : "لو لم تفز كارمن لكان ذلك ظلماً كبيراً ليس للمتسابقة، فحسب بل لمصر كلها".
ودون أيضا مفتخراً : "لا يمكن للمغرب أو أي بلد عربي آخر، أن يتفوق على مصر ( أم الدنيا )".
المشروبات الوطنية هي السبب
لكن دوك علي ( مغربي ) كتب على حائطه الفيسبوكي حول وجود توقعات مسبقة بشأن خروج دنيا لأن اختيار أغنية (تشكرات افندم) لم يكن موفقاً نظراً لجهل الجمهور بهذه الأغنية خصوصاً أنها كانت الأغنية الأخيرة بين الثلاث أغنيات.
وتابع : "لكي نكذب التكهنات علينا بتكثيف التصويت مرة ومرتين وعشر مرات إلى أن (تغرقوها) بتصويتكم".
غير أن أدمن جوجو كتب على صفحته الافتراضية في الفيسبوك بأن أبناء الشعب المغربي كانوا على علم مسبق بمن سيفوز بلقب "عرب أيدول" وذلك بناءً على ما صرح به خبير في التسويق مقرب من إدارة بيبسي في الشرق الأوسط، حيث قال إنه لا يمكن للمشاركين المغاربة الفوز بمثل هذه المسابقات لأن شركة بيبسي تعلم جيداً أن مشروباتها لا تحظى بشعبية في المغرب مقارنة مع شركات أخرى منافسة خصوصاً وأن المغرب بدأ بتصنيع مشروبات وطنية بديلة وبالتالي لن تستفيد شركة المشروبات الغازية العابرة للقارات بيبسي من السوق المغربية.
وأضاف: "منذ البداية كنت أشجع المواطنين على عدم تضيع أموالهم في الرسائل القصيرة. وتبقى في الأخير سياسة الربح هي المهيمنة لا الموهبة أو الأداء".
ودون جوجو ايضا: "استغلت المطربة الخليجية أحلام صفحتها على «تويتر» لتدعو متابعيها بشكل غير مباشر إلى التصويت لكارمن سليمان. إذ كتبت في ردّ على أحد محبيها: «صوّت لها بكثافة وكل واحد ممكن يصوّت»، في إشارة إلى المشتركة المصرية. 
 ويتابع ادمن مدوناً : يرى كثيرون أنّ انحياز أحلام للمشتركة المصرية يضعها في موقف حرج أمام جمهورها، وخصوصاً أن هذا الكلام يناقض ما تقوله خلال حلقات البرنامج، فهي لطالما تردّد أنّ المشتركين مثل أبنائها، وكلهم في منزلة واحدة. وهذا ما أكدته مراراً وخصوصاً في الحلقات الأخيرة.
 اتهامات
أما اناجل عماش فدونت على صفحتها في الفيسبوك : "تؤكد مصادر موثوقة أن حسن الشافعي قد تبنى فنياً كارمن سليمان منذ سنة تقريباً، وكان يجهز لها (سينجل) على حسابه كان من المفترض أن يصدر في صيف 2012."
لكن خالد المصرى يكتب منتقداً تبادل الاتهامات بالتحيّز: مهما فعلتم سأظل أحب المغرب وأهلها كما أحب مصر وأهلها، وليكسب من يكسب.
غير أن  صحيفة هسبريس المغربية نشرت خبر استغراب كثيرين من النتيجة حيث لم يصدقوا سماع اسم كارمن فائزة في البرنامج، نظراً للتفوق الواضح للمغنية المغربية على زميلتها في كل مراحل المسابقة.
بطاقة الإنقاذ
وكتبت الصحيفة أيضا : "كارمن كانت على قاب قوسين أو أدنى من الإقصاء في بعض مراحل البرنامج لولا بطاقة الإنقاذ التي استعملتها لجنة التحكيم، وجعلتها تستمر في المنافسة إلى أن نالت ثقة الجمهور العربي الذي صوت لها بكثافة من دون أن تتجاوز بكثير دنيا بطمة".
واستقبلت المغنية المغربية النتيجة برحابة صدر وبابتسامة خجولة تشي ببعض الحزن في عينيها من جراء مفاجأتها الكبيرة، وعانقت دنيا صديقتها كارمن على فوزها بأول لقب لبرنامج "محبوب العرب"، قبل أن تنسحب في صمت لتتجرع مرارة الإقصاء المفاجئ.
ورأى مغاربة وعرب معجبون بدنيا بطمة بأن التصويت خذل المتسابقة المغربية في نهائي برنامج "عرب أيدول"، حيث خسرت اللقب بإعلان قناة إم بي سي عن فوز منافستها المصرية كارمن، على الرغم من الإشادة الواسعة التي حظيت بها باطمة من طرف لجنة التحكيم المكونة من المطربة الإماراتية أحلام والفنان اللبناني راغب علامة والملحن المصري حسن الشافعي، فضلاً عن الإعجاب الواسع الذي لقيته باطمة من قبل المشاهدين في البلدان العربية.
وبحسب قادر محمد، رئيس الجمعية المغربية الاجتماعية، في مدينة ايدهوفن في الجنوب الهولندي، فإن المغاربة في اوروبا لاسيما بلجيكا وهولندا والمانيا صوتوا بكثافة لصالح بطمة وكانوا يتوقعون فوزها .
 وسوف تتبنى شركة (بلاتينيوم ريكرودز)  كارمن وستنتج لها ألبومًا غنائيًّا، سيكون بمثل باكورة عملها الاحترافي في مجال الغناء، إضافة إلى توقيع عقد لإدارة أعمالها، ومتابعة مسيرتها في بداية حياتها الفنية. وستوقع كارمن على عقد مع شركة بيبسي العالمية، لتنضم إلى نجوم عالميين قدموا إعلانات للشركة. وفازت كارمن أيضا بسيارة شيفروليه كورفيت، وهي سيارة رياضية فخمة تتمتع بكثير من المزايا.
الملك المغربي يصوت
وبحسب صحف مغربية، فان الملك المغربي محمد السادس صوت لصالح الفنانة المغربية دنيا بطمة. وقالت دنيا: "عائلتي أخبرتني أن الملك صوت لي في الجمعة الاخيرة".
وكانت دنيا وصلت الى الدار البيضاء الخميس الماضي بعد تأهلها لنهائي "عرب أيدول" حيث استقبلت بحفاوة بالغة في مطار محمد الخامس.
وتقول وكالة الأنباء المغربية إن الحب والحفاوة أنسيا دنيا المرارة التي ذاقتها عند إقصائها غير المتوقع من مسابقة أستوديو دوزيم في العام 2010 ،والتي رأت أنها أكسبتها بعض الشهرة على مستوى المغرب وجعلت الناس يتعرفون عليها.
ومن جهتها، نفت كارمن في تصريحات خاصة لـ(اليوم السابع) المصرية، ما تردد بشأن توقيعها عقداً مع الموزع حسن الشافعي من أجل إنتاج ألبومات لها عقب انتهاء البرنامج، وتابعت بأن الشافعي لم يكن متحيزاً لها على الإطلاق وأنه يقول ما يراه بصفته عضواً بلجنة التحكيم.
 
 

 

في أخبار