GMT 6:00 2011 الثلائاء 22 فبراير GMT 5:57 2011 الثلائاء 22 فبراير  :آخر تحديث

فيرغسون ينتقد أسعار تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا

روميو روفائيل

عبر السير اليكس فيرغسون، المدير الفني لمانشستر يونايتد، عن شعوره بأن أسعار التذاكر لمباراة نهائي دوري أبطال أوروبا التي ستقام على استاد ويمبلي "مخيبة لآمال وغير معقولة".

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مؤخراً عن إتاحة 11 ألف تذكرة للبيع العام للمباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا التي ستقام على استاد ويمبلي والتي سيتم تخصيصها عن طريق الاقتراع.

وستكون أرخص تذكرة للبيع العام للمباراة النهائية التي ستقام في 28 أيار المقبل 150 جنيه استرليني بالإضافة إلى رسوم الإدارة البالغة 26 استرلينياَ. أما أسعار التذكرة لأنصار الناديين المشاركين في هذه المبارة فستكون 80 استرلينياً.

وتبدأ أسعار التذاكر للفئة الثالثة من 150 استرليني وترتفع إلى 225 و300 جنيه استرليني للحصول على أفضل مقاعد في الفئتين الثانية والأولى على التوالي.

أما تكلفة تذاكر المقعدين الذين لديهم كراسي خاصة فستكون بحدود 80 استرليني. وكل هذه الأسعار لا تتضمن رسوم الإدارة.

وستكون عدد من تذاكر الـ80 استرلينياً متاحة ضمن الـ25 ألف تذكرة مخصصة لأنصار كل من الناديين اللذين سيدخلان أرض استاد ويمبلي الذي يتسع لـ86 ألف مقعد.

وعلى رغم أن السير اليكس وصفة صفقة التذاكر هذه بأنها "قاتلة"، وأكد أنه لا يمكن للمدربين واللاعبين أن يفعلوا شيئاً حيال ذلك، إلا أن جورجيو ماركيتي، مدير المسابقات في يويفا، دافع عن الأسعار، مدعياً أنه لا يعتقد بأن أسعار تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا مبالغ فيها.

وأضاف: "لا نريد الضغط على كل قرش في السوق. علينا أن نعتبر هذا الحدث معياراً ضد أحداث أخرى مماثلة مثل نهائي كأس الأمم الأوروبية ونهائي كأس العالم. في العام الماضي كانت هناك زيادة كبيرة في الأسعار بالمقارنة مع بطولات يويفا الماضية. وأسعار التذاكر هذه السنة لا علاقة لها بما يجري في لندن (تعتبر واحدة من أغلى العواصم في العالم)، ولكنها ما تزال أقل من أسعار تذاكر لأحداث مماثلة".

في غضون ذلك، أيد فيرغسون فكرة ايقاف الدوري الانكليزي في الشتاء لمساعدة في بث حياة جديدة لبطولة كأس الاتحاد الانكليزي. حيث ذكر في برنامج مباراة فوز الشياطين الحمر 1- صفر على كراولي تاون التي اقيمت في أولد ترافورد يوم السبت، أنه ينبغي النظر إلى النموذج الألماني لإيقاف منافسات الدوري المحلي لمدة شهر في كانون الثاني، ومن ثم اطلاق النصف الثاني من الموسم مع منافسات كأس الاتحاد.

يذكر أن موسم الدوري الألماني يستأنف في 15 كانون الثاني من كل سنة بعدما يتوقف في منتصف كانون الأول.

 

في رياضة