GMT 0:00 2013 الخميس 5 سبتمبر GMT 5:46 2013 الخميس 5 سبتمبر  :آخر تحديث
أكد أن ميسي آسره بموهبته وتواضعه وذكاءه

نيمار : مشاجرة كادت أن تتسبب في اعتزالي الكرة بشكل نهائي

ياسر الخالدي

 فجر كتاب يتناول حياة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا مفاجئة من العيار الثقيل عندما ذكر أن نجم السامبا الشاب كان على وشك إعتزال كرة القدم بصفة نهائية في أعقاب خلاف مع مدرب فريق سانتوس دوريفال جونيور الذي كان مدرباً للفريق في عام 2010 - آنذاك - 

 وطرح كتاب في أسواق البرازيل يتحدث عن مشوار نيمار الكروي ، وإنطلاقته والتجارب التي خاضها إلى جانب الصعوبات التي واجهها واللحظات السعيدة التي عاشها .
 
وكشفت وكالة الأنباء الألمانية عن أبرز جوانب الكتاب للنجم البرازيلي ، حيث تناول الكتاب حقيقة أن نيمار كاد أن يضع حداً لمشواره الرياضي في عام 2010 ، بعدما وقعت مشاجرة حادة بينه وبين دوريفال جونيور مدرب فريق سانتوس في ذلك الوقت ، جعلته يعتزم  هجر الكرة بشكل نهائي ، مؤكداً أن ذلك اليوم كان من أسوء أيام حياته ولو وقوف عائلته وأصدقاءه من حوله لكان قد اعتزال الكرة بشكل نهائي ,اعلن ذلك في وسائل الإعلام المختلفة .
 
كما تناول الكتاب عن بداية إعجاب نيمار بنظيره الأرجنتيني ليونيل ميسي عندما واجه برشلونة الإسباني فريق سانتوس البرازيلي على نهائي كأس العالم للأندية في عام 2011 ، والتي تمكن فيها البرغوث الأرجنتيني من قيادة كوكبة البارسا لتحقيق فوز ساحق برباعية نظيفة كان ميسي لها نصيب هدفين منها  ، حيث قال النجم البرازيلي معلقاً بعد المباراة : " في تلك المباراة أحببت واحترمت ميسي كثيراً ، لقد كان لاعباً مهارياً من الطراز الأول ، وذكياً في تحركاته المدهشة في الملعب ، كما أن تواضعه كان مؤثراً بي ومثيراً لإعجابي ".
 
في رياضة