GMT 11:09 2013 الثلائاء 4 يونيو GMT 12:00 2013 الخميس 6 يونيو  :آخر تحديث
مرسي يضحك وعاصفة من السخرية تطاله

فضيحة مصرية: نقل إجتماع رئاسي للأمن القومي عن سد النهضة مباشرة على الهواء

صبري عبد الحفيظ حسنين

نسيت باكينام الشرقاوي أن تخبر المجتمعين، في اجتماع رئاسي للأمن القومي يتناول طرق الرد على سد النهضة الإثيوبي، أن أعمال الاجتماع تبث مباشرة على الهواء، فذاع الكلام الأمني وخطط ضرب السد على الملأ، في فضيحة أضحكت الرئيس محمد مرسي، وأضحكت عليه المصريين.



القاهرة: فيما وصفه الغالبية العظمى من المراقبين والسياسيين، والعامة بالفضيحة أو المهزلة، بثت رئاسة الجمهورية المصرية وقائع إجتماع رئاسي يخص الأمن القومي مع سياسيين حول أزمة السد الإثيوبي على الهواء مباشرة ونقلته القنوات الفضائية.
وفي الوقت الذي إقترح فيه المتحدثون من السياسيين خططًا عسكرية ومخابراتية لتدمير السد، وإثارة القلاقل في إثيوبيا، طلب أحدهم من جميع الحضور القسم على عدم تسريب وقائع الإجتماع للصحافة، لكنه فوجئ وغيره من الحاضرين بأن الإجتماع ينقله التلفزيون على الهواء مباشرة من القصر الرئاسي.
والأغرب مما سبق كان رد فعل الرئيس محمد مرسي وجميع الحضور، الذين ضحكوا عند انكشاف فضيحتهم. وبعيدًا عن الإنتقادات التي تعرضت لها الرئاسة بسبب هذه السقطة، فإن المصريين قابلوها بعاصفة من السخرية.
الحرب النفسية

بدأت وقائع الإجتماع الذي رفض غالبية رموز المعارضة حضوره بكلمة لمرسي، ثم أعقبه كلمات للحاضرين من رؤساء الأحزاب، الذين إستفاضوا في الحديث عن ضرورة مواجهة السد الإثيوبي وتدميره. وقال الدكتور أيمن نور، زعيم حزب غد الثورة: "تنشر مصر إشاعات عن سعي مصر لامتلاك طائرات متطورة كطريقة استخباراتية لبث الخوف في نفوس الإثيوبيين".

وأضاف: "محتاجون لفريق عمل سياسي مخابراتي في إثيوبيا وليس لسفارة". ولم يكتف بذلك بل زاد: "المجتمع الإثيوبي مهترئ لأقصى درجة"، وشدد على ضرورة إستغلال ضعفه لتمزيقه وإثارة القلاقل الداخلية.
ودعا الدكتور أبو العلا ماضي، رئيس حزب الوسط، إلى حل أزمة السد الإثيوبي على طريقة حل أزمة اختطاف الجنود في سيناء. وقال: "لا بد من ممارسة جميع أنواع الضغوط المتاحة لحل أزمة سد النهضة الإثيوبي، والحل الأمثل هو استخدام الاستراتيجية نفسها التي تم التعامل بها مع أحداث سيناء الأخيرة وتحرير الجنود المختطفين، حيث تم تحرير الجنود من دون نقطة دم واحدة".
وأضاف: "يجب أن يكون هناك تلويح بالضغط الشعبي والجماهيري بحيث نصل إلى اتفاقيات قد تؤتي ثمارها". كما إقترح أيضًا إطلاق الشائعات حول السد، وقال: "ممكن نطلع إشاعات بأن مصر هتضرب السد".

نقسم على السرية
في مشهد عبثي ومضحك في الوقت نفسه، عندما حان دور المهندس مجدي حسين، رئيس حزب العمل، بدأ حديثه بضرورة القسم على عدم تسريب تفاصيل الإجتماع للصحافة، وقال: "الاجتماع سري، نقسم على ألا نسرب للإعلام كلمة". فأبلغه أحد الجالسين إلى جواره بأن الحوار مذاع على الهواء.
مجدي حسين تدارك نفسه، ولم يتورط في الحديث عن خطط عسكرية أو مخابراتية، وقال كلامًا أقرب إلى الهزل منه إلى الجد، ووصف أزمة السد بأنها "خطر وهمي... وهمَّا بيلاعبونا"، مشيرًا إلى أنها يمكن حلها عن طريق "لاعب كرة، أو فنان رغم تقديرنا لهما".

وأضاف: "من الممكن حل الأزمة عن طريق فتح معبر رفح أو إرسال لاعب النادي الأهلي، محمد أبوتريكة، في زيارة إلى إثيوبيا"، وتابع قائلًا: "مرة شاب إثيوبي قال لي: "إنت بتشوف عادل إمام، فقلت له لأ، فقال لي: ابقى سلم لي عليه".
وقال محمد عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إن هناك ضرورة لعمل مخابراتي في دول الجوار، ومع القبائل داخل إثيوبيا لزعزعة إستقرارها، وقال: "طبعًا المخابرات بتاعتنا لازم تشتغل في دول جوار إثيوبيا". وأضاف موجهًا حديثه للرئيس: "كله حضرتك زي ما إنت ممكن يتظبط، وكمان فيه قبائل ممكن المخابرات تشتغل عليها".

باكينام تعتذر
واعتذرت مساعدة الرئيس المصري محمد مرسي، باكينام الشرقاوي، لعدم ابلاغها السياسيين المشاركين في الحوار باذاعته على الهواء ما اتاح للجميع الاستماع الى دعوات اطلقها بعضهم الى القيام باعمال تخريبية في اثيوبيا.
وقالت الشرقاوي انه "بالنظر الى اهمية الموضوع، تقرر في اللحظة الاخيرة اذاعة جلسة الحوار" بين مرسي ومجموعة من السياسيين "على الهواء مباشرة وغاب عني ان ابلغ المشاركين بهذا التغيير". واضافت على تويتر "اعتذر لاي حرج تسببت به" للقادة السياسيين.

موجة سخرية
بعيدًا عن الأزمة السياسية التي أثارها بث الإجتماع، والحرج الشديد الذي تعرض له البعض من المجتمعين، مثل عمرو حمزاوي، القيادي بجبهة الإنقاذ الذي إنتقد رفاقه في الجبهة لعدم حضور الإجتماع، فإن المصريين ردوا عليه كعادتهم بالكثير من السخرية.
ودشنت صفحة "كلنا خالد سعيد" على موقع فايسبوك موجة السخرية، وكتبت: "فقرة من اجتماع الحوار الوطني - حدث بالفعل... مجدي حسين: أنا من هواة المعارك وأحب المعارك جدا مع الأعداء، أميركا وإسرائيل، لكن هذه المعركة لا بد أن تخاض بالحكمة والهدوء، ولو الاجتماع ده سري ونقسم على ألا نسرب شيئا من هذا الاجتماع للإعلام مثلا، والأخت باكينام تنشر المعلومات بشكل مقنن. الشخص اللي جنب مجدي حسين يناوله ورقة.. مجدي حسين يستكمل بعد قراءته الورقة: المبادئ العامة اللي باتكلم فيها مش سرية، فمعركتنا مع أميركا وإسرائيل وليست مع إثيوبيا. الرئيس: قال لك إيه؟. مجدي حسين: بيقولي الاجتماع مذاع على الهوا ههههههه.. الرئيس: هههههههه.. الحضور: هههههههههه.. آه والله زي ما باحكيلكم كده".

وفي تغريدة أخرى: "قالّك: نستغل كرة القدم... قام التاني قالّك: لأ نستغل الكنيسة.. التالت قال: نستغل المخابرات... فالرابع قال: أنا بحب المعارك...قام الخامس ردّ: نسرّب إشاعات...قام السادس قالّهم: الاجتماع مُذاع على الهوا".
الإنسان أصله خروف
ومما كتبه ناشطون آخرون: "من الحكومة الاثيوبية إلى الحكومة المصرية: شكرًا لتعاونكم معنا في قضية سد النهضة والذي توجتموه باذاعة خططكم على الهواء وإلى اللقاء في سد آخر".
في أول تصريح لداروين بعد مشاهدته للقطات من الحوار الوطني، أعلن أنه كان مخطئًا في اعتقاده أن الانسان أصله قرد، وقال: آسف تأكدت الآن أن الانسان طلع أصله خرووف"، "ده هطل وهبل.. انا مش عارفه والله ازاى دول يحكموا بلد زى مصر البلد.. دى عايزه واحد ايد من نار وايد من حديد والله محدش كان استجرأ علينا زى ما بيحصل دوقتى الله يرحمك يا جمال عبد الناصر انت والسادات"، "هو الريس بتاعنا كان شارب ايه قبل الاجتماع؟"، "ده حوار من النوع اللاوندي ذو الحيثية البارامترية ذات الأوزان الكيلومترية وعليهم واحد صابونة شاهين... وعشان تفهمه وتحس بيه لازم ترجع تتفرج علي برنامج أحمد حلمي عيال ف عيال"، "أنا: ههههه.. ماما: ههههه.. عم عبدو البواب: هههههههه.. الرئيس نفسه: هههههه.. مجدي حسين بذات نفسويته: ههههههههههه.. دول ناس مسلية جدا"، "الحمد لله اللى فضحهم كلهم مرة واحدة تجار الدين والاحزاب المتأسلمة والمطبلاتية بتوعهم.. عسى أن تكرهوا شيئًا وهو خير لكم".
فضيحة باكينام

وكتب ناشط مبديًا إعجابه برفض محمد البرادعي حضور الإجتماع: "وبيسألوا البوب مش بيحضر اجتماعات الرئاسة ليه؟!! اظن الجواب وضح النهارده!!". فيما كتب آخر البوست نفسه، ووضع بجواره صورة للبرادعي، يشير إلى رأسه وقد بدت صلعاء: "القرعة دي مش من فراغ".
ونالت باكينام الشرقاوي قسطًا وافرًا من السخرية، لأنها بررت إذاعة وقائع الإجتماع على الهواء، بأنها نسيت إبلاغ الحاضرين بأنه مذاع على الهواء مباشرة. وكتب أحد النشطاء، وقد رسم صورة لسيدة ريفية تصرخ: "باكينام الشرقاوى: نسيت ابلاغ الحضور أن الاجتماع الوطني مذاع ع الهواء.. ياخرااااابى.. نسيتي تكلي.. نسيتي تشربى.. نسيتى تنكدي على جوزك?"، "إنشري يا باكينام إنشري.. فضحيتنا يا فالحة.. جبتلنا العار.. قبر يلم العفش"، بينما كتب آخر: "شفتو الحشيش ممكن يعمل ايه".

 

في أخبار