: آخر تحديث

ختان المرأة صورة من صور الإذلال

تجسّد القصة الأسطورية للنبي إبراهيم (عليه السلام) في زواجه من هاجر جدة العرب على زوجته الأولى سارة، إحساس المرأة حين يتزوّج عليها زوجها حتى وإن كان بإختيارها كما حصل مع سارة التي إختارت هاجر الخادمة الطريدة والمهجّرة ( لتأكيد فوقيتها ودونية المرأة الضرّة ) لتزويجها من زوجها لإطفاء رغبتة لإنجاب الذرية..ولكن غيرتها بعد علمها بحملها هي ما دفعها لحث إبراهيم على التخلص منها بتطليقها وطردها.. بدون أية رحمة لها ولوليدها إسماعيل مما حمل إبراهيم على تركها في صحراء السعودية بدون ماء ولا مأوى.. وبقية القصة نعرفها جميعا بدءا من الطواف بمكه وسعيها بين الصفا والمروة هلعا وخوفا على نفسها وعلى وليدها في هذه الصحراء القاحلة (وكلا الشعيرتين تعتبر ركنا أساسيا من أركان الحج ) إلى أن حفر إسماعيل الأرض بيديه لتخرج منها مياه زمزم.. رغم ان كتب التراث التي كتبت بعد الإسلام كما جاء في الجزء الأول من كتاب السيرة النبوية للإمام أبو محمد عبد الملك بن هشام.. ص 167.. تؤكد بأن عبد المطلب الجد الأول للنبي (سلام الله عليه) هو من قام بالحفر بناء على رؤى جاءته في منامه أمرته بأن يقوم بحفر بئر زمزم لسقى الحجيج..

ولكن ما لا نعلمه ولم نتعلّمه، الجزء الآخر من الأسطورة التوراتية.. يقول الطّبريّ في تاريخه : quot;فغضبت سارة على أم إسماعيل، وغارت عليها، فأخرجتها، ثم إنها دعتها فأدخلتها. ثم غضبت أيضاً فأخرجتها ثم أدخلتها، وحلفت لتقطعن منها بُضعة، فقالت أقطع أنفها، أقطع أذنها فيشينها ذلك، ثم قالت: لا بل أخفضها، فقطعت ذلك منها، فاتخذت هاجر عند ذلك ذيلا تعفى به عن الدم، فلذلك خفضت النساء، واتخذت ذيولاً ثم قالت: لا تساكني في بلد.quot;

القصة تؤكد بأن سارة لم تشفي غليلها بطردها وإنما عمدت إلى تشويه أعضائها الجنسية بقطع بظرها، وهو ما يعرف بالختان !!حتى يأنف منها الزوج ولا يقربها. هذه الرواية تؤكد بأن عملية الختان عملية تنفير وتشويه متعمد للمرأة. وبرغم أنها لم تذكر في القرآن الكريم بأي نص أو إشارة، إلا أن دعاة الإسلام السياسي ربطوا quot;إسلامية الدولة التونسية quot; بعملية الختان تلك !!! حين بشّر الداعية السلفي وجدي غنيم وأمام 15 ألف تونسي في قبة المنزه بقدوم العهد الإسلامي الجديد ودعا إلى الجهاد.. وأن ختان الإناث مكرمة وأنه من الإسلام؟ وأتساءل هنا ما هو الجهاد الذي ينادي به.. هل جهاد الرجال لحثهم على عملية التشوية تلك.. أم هي جهاد ضد العالم الكافر حولنا للحصول على السبايا لبيعهم أو أتخاذهن كجواري.. وتطبيق ملك اليمين كما ينادي البعض منهم وأحدهم الذي دعا من تونس مؤخرا للأخذ بجارية إلى جانب الزوجة لأن إمراة واحدة لا تكفي!!

سؤالي هو إذا كانت عملية الختان فرض من الله لماذا لم تذكر في أية سورة من القرآن الكريم، وليس هناك من إجماع على حكم شرعي ولا قياس يمكن أن يقبل به.. وكل ما يستند إليه ظن بحديث للنبي (سلام الله عليه) رواه الحاكم والبيهقي وأبو داود بألفاظ متقاربة، ولكن بأسانيد ضعيفة كما يؤكد الكثيرون من العلماء.. وفيه أن إمرأة تسمى أم عطية quot; كانت تقوم بختان الإناث في المدينة المنورة. ويروي أن النبي قال لها quot;quot; يا أم عطية، أشمي ولا تنهكي، فإنه أسرى للوجه وأحظى عند الزوج quot;quot; إضافة إلى حديث آخر عن محمد بن حسان الكوفي روى أن النبي (سلام الله عليه ) قال quot;الختان سنة للرجال ومكرمة للنساء quot;. وكلا الحديثين مروي عن وعن وعن وعن..... ودونت بعد 300 سنه.. إضافة إلى أنه إذا كان الختان للنساء مكرمة ومن شعائر الإسلام فلماذا لم يطبقها النبي ( سلام الله عليه ) على بناته وزوجاتة وهو ما لا يوجد دليل واحد عليه!

سيدي القارىء وسيدتي القارئة.. المعلومات التي اوردتها صحيحة مائه بالمائة وموجودة في كتب الأساطير والتراث التي إستعذب فقهاء الدين إحياؤها في دواخلنا في القرن الحادي والعشرين.. لحثنا على الأخذ بعملية تعف منها النفس البشرية وتقتل إنسانية المجتمع والمرأه (المفعول بها )..

فقهاء الدين الذين يريدون سجن الحرية الفكرية وحرية العقل.. يرفضون الأخذ بثقافة جديدة لا تخاف من الماضي.. ثقافة تعمل على تحليلة ونقده بمسؤولية لخدمة مجتمع الغد.. وإستعذب المجتمع سجن العقل حتى لا يتحمل مسؤولية تنظيفه من مثل هذه الشوائب خوفا من الله عز وجل.. وتجعل الجميع من حولنا يصفنا بالبربرية... حين عجزت المجتمعات العربية التي تحررت من الإستبداد ولكنها إستعذبت إستبداد من نوع آخر.. وقامت بإنتخاب أنظمة جديدة تبيح لتعدد الزوجات.. ولعبودية المرأة.. وتتستر تحت شعار دولة مدنية لا تتعارض مع أحكام الشريعة بينما يعلمون تماما ان العديد من ألأحكام صلحت لزمن معين في تاريخ سحيق لم تستطع فيه المرأة على إعالة نفسها ورضيت بالعبودية.. ولكن مثل هذه الأحكام البربرية لا تصلح لعصر الإنترنت والتلفزيون لأنها تمحي إنسانيتنا كبشر.

nbsp;باحثة وناشطة في حقوق الإنسان
nbsp;

nbsp;


عدد التعليقات 100
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. النقاب هو الحل وايضا
محمد عبد العال - GMT الجمعة 16 مارس 2012 08:28
ختان المرأة وارضاع الكبير والحفاظ على غشاء البكارة والنقاب هي الحلول لمشاكل المجتمعات العربية والاسلامية والمتخلفة. ناهيك عن تعدد الزوجات والزيجات.
2. النقاب هو الحل وايضا
محمد عبد العال - GMT الجمعة 16 مارس 2012 08:28
ختان المرأة وارضاع الكبير والحفاظ على غشاء البكارة والنقاب هي الحلول لمشاكل المجتمعات العربية والاسلامية والمتخلفة. ناهيك عن تعدد الزوجات والزيجات.
3. المرأة الى أين ؟؟
هادي بن مراد - GMT الجمعة 16 مارس 2012 08:47
تقارير طبية تقول ان التغطية الكاملة للباس هو امر غير صحي-اذ . يؤدي بسبب عدم التعرض للشمس والهواء ونقص فيتامين د الى سلسلة من الامراض--هشاشة العظام-سرطان معوي-ضعف المناعة- سقوط الشعر-امراض عصبية ونفسية وغيرها من الامراض كما ان لا توجد أية واحدة تقول بتغطية الشعر فقط الجيوب وهي فتحة الصدر-واصل هذا اللباس من الحضارة السومرية ثم اخذها اليهود وبعد انتشر الى الديانات الاخرى-ثم اني أتسال-هل من المعقول والمنطق ان خالق الكون الله جل اهتمامه بقطعة قماش او شي من هذا -تفكير مضحك ومبكي على حال هذه الامة المنكوبه في كثير من نواحي الحياة-الان من نصدق غالبية رجال الدين الضيقي الافق او العلم-الخيار لكم ؟؟؟؟؟
4. المرأة الى أين ؟؟
هادي بن مراد - GMT الجمعة 16 مارس 2012 08:47
تقارير طبية تقول ان التغطية الكاملة للباس هو امر غير صحي-اذ . يؤدي بسبب عدم التعرض للشمس والهواء ونقص فيتامين د الى سلسلة من الامراض--هشاشة العظام-سرطان معوي-ضعف المناعة- سقوط الشعر-امراض عصبية ونفسية وغيرها من الامراض كما ان لا توجد أية واحدة تقول بتغطية الشعر فقط الجيوب وهي فتحة الصدر-واصل هذا اللباس من الحضارة السومرية ثم اخذها اليهود وبعد انتشر الى الديانات الاخرى-ثم اني أتسال-هل من المعقول والمنطق ان خالق الكون الله جل اهتمامه بقطعة قماش او شي من هذا -تفكير مضحك ومبكي على حال هذه الامة المنكوبه في كثير من نواحي الحياة-الان من نصدق غالبية رجال الدين الضيقي الافق او العلم-الخيار لكم ؟؟؟؟؟
5. شكرا لجرأة الكاتبة
Miaad Hassan - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:10
جاء في الخبر "إلا أن دعاة الإسلام السياسي ربطوا "إسلامية الدولة التونسية " بعملية الختان تلك !!! "...وانا اوافق السيدة كاتبة المقال لان الاسلام الذي نعيشه اليوم هو اسلام سياسي عنيف ليس له اي صلة بما انزله الله او اراده الله.....فاسلوب الختان هو اسلوب من اساليب العنف والاهانه ضد المرأة...ولو اخذنا الدين كما يراه رجال الدين أو بالاحرى شياطينه، لوجدنا ان المرأة هي ليست فقط مواطن من الدرجة الثانية وانما مخلوق وجد للمتعه الجسدية هديه للرجل...فاذا كان هذا ديننا فالنساء اول من يرفضن ديانة كهذه تذلها وتجعلها مسلوبة الارادة.....وترفض جنة يتمتع فيها ازواجهن بالآف الحوريات ايضاً كما قال السيد احمد القبنجي....فلماذا لا نضع المرأة جانباً ونعمل على بناء اقتصادنا المتدهور؟؟؟؟
6. شكرا لجرأة الكاتبة
Miaad Hassan - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:10
جاء في الخبر "إلا أن دعاة الإسلام السياسي ربطوا "إسلامية الدولة التونسية " بعملية الختان تلك !!! "...وانا اوافق السيدة كاتبة المقال لان الاسلام الذي نعيشه اليوم هو اسلام سياسي عنيف ليس له اي صلة بما انزله الله او اراده الله.....فاسلوب الختان هو اسلوب من اساليب العنف والاهانه ضد المرأة...ولو اخذنا الدين كما يراه رجال الدين أو بالاحرى شياطينه، لوجدنا ان المرأة هي ليست فقط مواطن من الدرجة الثانية وانما مخلوق وجد للمتعه الجسدية هديه للرجل...فاذا كان هذا ديننا فالنساء اول من يرفضن ديانة كهذه تذلها وتجعلها مسلوبة الارادة.....وترفض جنة يتمتع فيها ازواجهن بالآف الحوريات ايضاً كما قال السيد احمد القبنجي....فلماذا لا نضع المرأة جانباً ونعمل على بناء اقتصادنا المتدهور؟؟؟؟
7. الجنازة حارة والميت فار
ركزي!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:14
ختان الاناث هو عادة بدأت في مصر وتمارس فيهما الى الآن بالاضافة الى عدد محدود من الدول الافريقية وينتشر أكثر في الدول الافريقية الأكثر فقراً أو التي ترتفع بها معدلات الأمية . الدول الثلاث الأعلى في ختان الاناث هي الصومال - جيبوتي - مصر الختان عادة فرعونية الاصل ويختص بها شعوب حوض النيل(أوغندا، كينيا،تنزانيا،أثيوبيا السودان و مصر) وثنيين , مسحيين أقباط وحتى مسلمين ! ابحثي عن مبتدعها وحاسبيه والا فالحة تتفلحي على المسلمين فقط؟ ماهو من الجهل كل ظاهرة سيئة لا تبحثون عن اصلها ومنشأها.. ومن يكون غنيم اللي مسوية ضجة وكانه الملا العالمي!! حسب علمي الختان صار له 5 سنوات محظور في مصر!
8. الجنازة حارة والميت فار
ركزي!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:14
ختان الاناث هو عادة بدأت في مصر وتمارس فيهما الى الآن بالاضافة الى عدد محدود من الدول الافريقية وينتشر أكثر في الدول الافريقية الأكثر فقراً أو التي ترتفع بها معدلات الأمية . الدول الثلاث الأعلى في ختان الاناث هي الصومال - جيبوتي - مصر الختان عادة فرعونية الاصل ويختص بها شعوب حوض النيل(أوغندا، كينيا،تنزانيا،أثيوبيا السودان و مصر) وثنيين , مسحيين أقباط وحتى مسلمين ! ابحثي عن مبتدعها وحاسبيه والا فالحة تتفلحي على المسلمين فقط؟ ماهو من الجهل كل ظاهرة سيئة لا تبحثون عن اصلها ومنشأها.. ومن يكون غنيم اللي مسوية ضجة وكانه الملا العالمي!! حسب علمي الختان صار له 5 سنوات محظور في مصر!
9. امة منهية
خليجي كافر - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:32
اذا هذا هو هدفها وتفكيرها وكما يقال الدين هو افيون الشعوب.الشعوب الاخرى تضحك علينا وفي طريقه اخذ قوانين من مئات السنيين وتطبيقها الان في القرن 21
10. امة منهية
خليجي كافر - GMT الجمعة 16 مارس 2012 09:32
اذا هذا هو هدفها وتفكيرها وكما يقال الدين هو افيون الشعوب.الشعوب الاخرى تضحك علينا وفي طريقه اخذ قوانين من مئات السنيين وتطبيقها الان في القرن 21


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.